عنوان : حدة

عنان السماء هو الحد الأقصى للطموحات».. قالها صاحب الهمة العالية.. والحراك الملحوظ.. ذلك القيادي الشاب المُتوثِّب.. المُحفِّز والداعم لكل طموح وإبداع.. ومَن غيره محمد بن سلمان.. صاحب العزيمة والرؤية والمنجزات.. مُترجم الأقوال إلى الأفعال.

أين كُنّ؟!.. سؤال يفرض نفسه بقوة.. في أعقاب الحدث التاريخي الفريد.. الذي احتضنته جدة على مدى ثلاثة أيام.. سؤال.. لا يعرف الكثير إجابته.. سؤال أجاب عنه سمو ولي العهد.. في إطلاقه العنان لإخوانه وأخواته الشباب.. ليقول للعالم أجمع هؤلاء شبابنا.

وبمنجز جديد.. يحضر.. تمكن خمس سعوديات «مُبدعات»، من تحقيق لقب (هاكثون الحج) بعد منافسة مع عدد من المشاركين هو الأكبر تاريخياً على مستوى العالم.. ويطرن بالجائزة الأولى من بين 2950 مشاركاً من مختلف الدول.. في أكبر مسابقة تقنية في العالم.

وحقق فريق (ترجمان) السعودي النسائي لقب (هاكاثون الحج) بعد منافسة قوية مع 9 فرق في الجولة النهائية، التي احتضنها مركز المؤتمرات في جدة بحضور معالي المستشار في الديوان الملكي رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني الأستاذ سعود بن عبد الله القحطاني.

وقدمت 10 فرق أفكار ومضامين مشاريعها، في الجولة التحكيمية الأخيرة، بعدها أعلنت لجنة التحكيم المكونة من 8 حكام، فوز 3 فرق بالمراكز الأولى.

وتكون الفريق الفائز من 5 نساء سعوديات، يقوم مشروعهن المسمى «ترجمان» على الترجمة الفورية لعدد من الإشارات واللوحات الإرشادية في مكة والمشاعر، دون الحاجة إلى إنترنت.

وقد عبَّر الفريق الفائز بالمركز الأول بعد التتويج وحصوله على جائزة مالية قيمتها مليون ريال سعودي، عن سعادته ووصفت المتحدثة باسمه بأن شعور الفريق لا يوصف، ولا يوجد شيء اسمه مستحيل، طموحنا كان كبيراً وتوقعنا الفوز.

فيما حقق فريق (حج والت) المركز الثاني وجائزته 500 ألف ريال، عن تطبيق يوفر وسائل الدفع بعملات مختلفة، بالإضافة إلى خاصية تحويل الأموال.

كما حقق الفريق القائم على تطبيق «رؤى» المركز الثالث وحصل على جائزة قدرها 350 ألف ريال، ومهمته نقل وتوثيق مشاعر الحجاج في أيام الحج للعالم أجمع.

فيما حصل فريق التميُّز (آي 007) على دعم استثنائي قيمته 150 ألف ريال، عن برمجة تطبيق لإدارة المخيمات في الحج من طرف الأمن بشكل إلكتروني.

وخلال حفل اختتام (هاكثون الحج) أعلنت نورة العبد الكريم مدير عام الشراكات الاستراتيجية والتسويق في بنك التنمية الاجتماعية، عن تخصيص البنك 30 مليون ريال سعودي للمشاريع الريادية، فيما أعلن نواف الصحاف الرئيس التنفيذي لبرنامج «بادر» لحاضنات التقنية - أحد برامج مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية - أنه سيتم احتضان 50 مشروعاً ضمن برنامج مخصص لدعم مخرجات «هاكاثون الحج».