عنوان : مكة المكرمة
استعرض معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ أمس، أعمال الوزارة التقنية لحج هذا العام 1439هـ، كما دشَّن نظام التوعية الإسلامية، في الحج والعمرة والزيارة، بحضور عدد من كبار المسؤولين في الوزارة، والمختصين بقطاع تقنية المعلومات.

وقُبيل تدشين معاليه للنظام جرى عرض أعمال الوزارة التقنية لحج هذا العام، المتمثلة في ثلاث حزم: الأولى أنظمة وخدمات برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة، والثانية: منظومة «مناسك» بنسختها الثانية، والحزمة الثالثة: أنظمة الأمانة العامة للتوعية الإسلامية في الحج والعمرة والزيارة.

وفي نهاية الاجتماع, دشن معاليه نظام «التوعية الإسلامية في الحج والعمرة والزيارة»، سائلاً الله عز وجل أن يجعل هذا النظام نافعاً محققاً لرؤية وتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله-، بما يسهم في تسهيل الأعمال التي تخدم ضيوف الرحمن كافة، داعياً الله المولى أن يوفق الجميع للقيام
بواجبه تجاه دينه وملكه ووطنه.

وأبان معالي وزير الشؤون الإسلامية, أن هذه الخدمة دشنت تيسيراً لتوعية الحاج والمعتمر والزائر ليتمكن القائمون على التوعية من أداء عملهم بكل يسر وسهولة باستخدام أحدث التقنيات، مما يحقق أهداف ورؤى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي
عهده الأمين -حفظهما الله- ولمواكبة رؤية المملكة 2030 التي ستنقل المملكة إلى مصاف الدول المتقدمة فيما يخدم الوطن والمواطن.