عنوان : حدة

على الرغم من أن هاتف Galaxy Note9 أصبح رسميًا منذ بضع أيام فقط، إلا أن قام بعض الأشخاص في روسيا بعملية تفكيك لهاتف Note9 لمقارنته بنسخة الهاتف السابقة Note8.

و كما نعلم يحتوي Galaxy Note9 على بطارية أكبر، و لكن لا يزال لديه نفس كثافة الخلية حيث لا تريد سامسونج تكرار ما حدث مع هاتف Note7. و يعني ذلك أن بطارية الطراز الجديد تستهلك مساحة أكبر من تلك الموجودة في Note8، ومع ذلك فإن كلاهما متشابهان من ناحية مقاس الهاتف،  وقد تحقق هذا عن طريق تقليص المكونات الداخلية الأخرى في Note9 لاستيعاب البطارية الأكبر.

الجدير بالذكر أنه تم تصميم القلم S Pen ليكون أكثر قوة و أقلعرضة للكسر. و سوف يكون من السهل استبدال منفذ USB-C إذا تلف و الذي سوف يكون أقل تكلفة أيضًا، و ذلك نظرًا لعدم ضرورة إزالة اللوحة الرئيسية بالكامل عند القيام بذلك. و الجدير بالذكر ان اللوحة الرئيسية نفسها أصغر قليلاً من Note8، في حين أن مكبر الصوت أكبر في الحجم و الذي من المفترض أن يقدم تجربة صوت أفضل و أعلى و ذلك من الناحية النظرية.

بالإضافة إلى ذلك يستخدم هاتف Note9 لوحة نحاس ضخمة لتشتيت الحرارة. في حين أن تعتبر الأنابيب النحاسية هي الطريقة الشائعة في الهواتف الذكية المتطورة في الوقت الحاضر، إلا أن استخدامها مع المقاس الكبير لتلك اللوحة الرئيسية يعني أن الجهاز الجديد سوف يتحمل المزيد من الحرارة من الـ SoC، و هذا بدوره سيؤدي إلى اختناق حراري.

وعموما، فإن Galaxy Note9 يختلف تماما في الداخل عن Note8، على الرغم من مظهرها المتشابهة جدا في الخارج. إلا أن تم تحسين القدرة على إعادة إصلاح الهاتف، و انخفضت تكلفة استبدال بعض المكونات. و لكن للأسف لا تزال الشاشة المنحنية عنصر مكلف للغاية.
المصدر